home
tri
tri
focus
عراقيون يطرحون خدمة اتصالات للجوال من بريطانيا ذات تعريفة زهيدة

عراقيون يطرحون خدمة اتصالات للجوال من بريطانيا ذات تعريفة زهيدة

لمدير التنفيذي لـ«داليا موبايل»: خدماتنا موجهة إلى المنطقة العربية حالياانطلقت في العاصمة البريطانية لندن خدمة «داليا موبايل» تتوجه إلى بلدان الشرق الأوسط فقط وبتعريفة مخفضة حسبما أُعلن خلال حفل لهذه الخدمة أقيم مؤخرا في فندق رويال غاردنز وسط لندن.

العالمية نيوز

وأوضح أبو بكر صديق، المدير التنفيذي لشركة «داليا موبايل» قائلا لـ«الشرق الأوسط» في لندن، أمس: «إن فكرة إطلاق هذه الخدمة بدأت منذ أكثر من عام؛ حيث لاحظنا أن تعريفة الاتصالات من بريطانيا بواسطة خطوط الشركات البريطانية لبلدان الشرق الأوسط مرتفعة للغاية (أكثر من 30 بنسا للدقيقة الواحدة)، وهذا سعر عالٍ جدا بالنسبة للمواطن العربي والشرق الأوسطي المعروف عنه شغفه بالاتصال بعائلته أو أهله في بلده الأم، وانطلاقا من حرصنا على هذا التواصل اتجهنا لتأسيس شركة (داليا موبايل) بسعر تعريفة زهيد (12 بنسا) للدقيقة للاتصال بخطوط الجوال في الشرق الأوسط ومجانا للخطوط الاعتيادية في العراق، أي ما يعادل ثلث سعر تعريفة أي شركة اتصالات أخرى»، مشيرا إلى أن خدمة الجاليات بدأت منذ وقت قريب في بريطانيا، وذلك عندما انطلقت خدمة اتصالات جوال سريلانكية ذات سعر تعريفة مخفض».

وأضاف صديق، وهو مهندس إلكترونيات من الجامعة التكنولوجية ببغداد ومن ثم أكمل دراساته العليا (الماجستير) في الاختصاص ذاته مضيفا إليه الاتصالات هنا في لندن، مهندس إلكترونيات (ماجستير) ومتخصص في الاتصالات: «بالتأكيد أن أهدافنا كشركة، إضافة إلى الأهداف الاجتماعية، هي أهداف ربحية ونحن مع أن أسعار تعريفتنا زهيدة فسوف نحقق ربحا مناسبا»، منبها إلى أن «شركات الاتصالات البريطانية الكبيرة مثل (فودافون) و(أو تو) و(أورانج) وغيرها ترفع أسعار تعريفات الاتصالات بسبب مصاريفها العالية؛ إذ لها طواقم كبيرة من العاملين ومكاتب متعددة، لكننا نعتمد فريقا محدود العدد حاليا ونستقر في مكتب واحد في شارع إدغور رود وسط لندن قريبا من الجاليات التي نتوجه إليها في خدماتنا»، مشيرا إلى أنه «حسب الدراسات والمسوح الإحصائية التي أجريناها فإن هناك ما يقرب من نصف مليون زبون تتوجه إليه خدماتنا في بريطانيا في الوقت الحاضر؛ إذ إننا نركز حاليا على العراقيين من العرب والأكراد بالدرجة الأولى، ومن ثم بقية المواطنين العرب والإيرانيين والأتراك»، منبها إلى أن «هناك 22 مليون عراقي داخل العراق مشترك بخدمات الجوال عبر 3 شركات، هي: (آسيا) و(كورك) و(زين العراق)، وحسب إحصائية وزارة الاتصالات العراقية فإنه كان هناك أكثر من 20 مليون عراقي مشترك بخدمات الجوال داخل العراق عام 2009».

وأوضح المدير التنفيذي لشركة «داليا موبايل» أن «شركتنا تعاقدت مع شركة (فودافون) البريطانية لاستخدام شبكتها كونها أكثر الشبكات وضوحا حسب الدراسات التي أجريناها، وبدأنا بخدمة اللغتين الإنجليزية والعربية وسنضع اللغة الكردية قريبا»، مشيرا إلى أن «خدماتنا حاليا عبر شريحة الاتصال (سيم كارت) التي تعمل مع أجهزة جوال (فودافون) أو أي أجهزة غير مقيدة، في الوقت الذي نجري فيه اتصالاتنا مع شركات صنع أجهزة الجوال لتكون لنا أجهزتنا الخاصة، وركزنا حاليا على خدمة الشريحة مدفوعة السعر مسبقا والتوزيع حاليا يشمل كل أنحاء بريطانيا». ويضيف المهندس صديق: «في الوقت الحاضر نحن نعول فقط على الزبائن العرب أو الشرق الأوسطيين من إيرانيين وأتراك، وسنركز في المرحلة القريبة المقبلة على فتح شركات أخرى مشابهة في السويد وهولندا وألمانيا وبقية الدول الأوروبية التي فيها كثافة عربية وكردية وإيرانية وتركية قبل العبور إلى أميركا على أن يكون مركزنا الرئيسي هنا في بريطانيا»، منوها بأن «شريحة (داليا موبايل) بدأت بالتداول في الأسواق البريطانية مثلها مثل أي شرائح اتصالات أخرى مدفوعة الثمن مقدما؛ ذلك أن الاتصالات بين أي مشتركين في (داليا موبايل) مجانا هنا، وذات سعر أرخص من بقية الشبكات».

وحول أسلوب العمل مع شركات الجوال العراقية، قال المدير التنفيذي لشركة «داليا موبايل»: حاليا علينا أن نتعاقد مع إحدى شركات الجوال هناك، لكن وزارة الاتصالات العراقية ستوحد التعامل بين الخارج والداخل عبر بوابة اتصالات واحدة تكون تحت تصرف الوزارة نفسها وهذا أفضل بالنسبة لنا بكثير»، موضحا أن «شركتنا تقدم أيضا خدمات الإنترنت، إضافة إلى خدمات الاتصالات».

وحول سبب اختيار تسمية «داليا»، أوضح المهندس أبو بكر صديق، المدير التنفيذي للشركة، قائلا: «اسم (داليا) يعني الوردة، وذلك بثلاث لغات هي العربية والكردية والتركمانية، وهو اسم مشهور في مناطقنا».

 

 

 

 الخميس 7 -7- 2011
linksLeft
نرجو من القراء الكرام عدم الإساءة الى الكاتب أو الأديان أو المنظمات أو الهيئات، والإلتزام بمهنية التعليقات
خبرة العالمية
أسرع للاعلان