home
tri
tri
focus
       
محمود الريماوي يفضح تجارة الأرواح في "حلم حقيقي"

       
محمود الريماوي يفضح تجارة الأرواح في "حلم حقيقي"

رشا فاضل – متابعات

 

بحضور وزير الداخلية الأردني مازن الساكت وعدد من الأدباء والمثقفين وقّّع القاص والروائي محمود الريماوي روايته "حلم حقيقي" الصادرة مؤخرا عن مجلة دبي الثقافية ، ومجموعته القصصية " فارق التوقيت " والصادرة عن أمانة عمّان الكبرى وعلى قاعة المركز الثقافي العربي بعمّان ، تقع الرواية في 122 صفحة من القطع الصغير ، تحدث فيها الريماوي عن موضوع يكاد يكون غير مطروق روائيا من حيث الفكرة التي دارت حول المتاجرة بالأعضاء البشرية في البلدان الفقيرة ، خارجا بالرواية الى أماكن جديدة خارج المحيط العربي مثل بنغلاديش حيث سلّط الضوء على كيفية المتاجرة الطبية بأرواح الفقراء  من خلال بطل الرواية الذي يقوم بكشف هذه العمليات  ، وتتداخل الرواية مع الحياة الاجتماعية والسياسية لتعكس صورة تلك العلاقات وتأثيرها على المواطن كشبكة متصلة صورت تلك البيئة تصويرا روائيا يجعل القارئ في قلب المشهد الدرامي للأحداث .
وألقى الناقد والأكاديمي إبراهيم خليل ورقته عن الرواية مشيرا الى إفادة الريماوي من تجربته في الكتابة القصصية وتوظيف هذه التجربة في الخروج إلى أفق الرواية مشيرا الى ان اللغة البسيطة التي استخدمها الكاتب نجحت في رسم عالمه الروائي من خلال إدارته للمشاهد والأحداث .
وصرح المدير العام لمجلة دبي الثقافية ورئيس تحريرها سيف المري (للجزيرة نت) في تقديمه للرواية بأنها مزيج بين الخيال العلمي والإثارة الصحفية مع عدم إغفال الجانب الإنساني والعلاقات الاجتماعية، وأنه يمكن تحويلها إلى فيلم سينمائي، مشيرا إلى أنها "شذت عن القاعدة الذهبية للروايات العربية التي يعيش البطل والبطلة في نهايتها في "ثبات ونبات" ويرى المرّي ان أحداث الرواية يمكن تحويلها الى فيلم سينمائي .
أما الكاتب والفنان التشكيلي حسين نشوان فقد أشار في ورقته التي تحدث فيها عن المجموعة القصصية فرق التوقيت للريماوي مشيرا الى ان قصص هذه المجموعة تقوم على المفارقة الزمنية في الأحداث فهي تجمع عدّة أزمنة لتنسجها في زمن واحد هو زمن الكتابة /الحكاية وأشار الى ان القصص مستوحاة من الحياة الواقعية بإسلوب سهل ومباشر مع احتفاظه بالعمق والتكثيف الذي يخدم الحدث القصصي  .

ويذكر ان ملتقى عمان الثالث للقصة القصيرة المنعقد في عمان في تموز (يوليو) الماضي اختتم فعالياته , بتكريم محمود الريماوي كأحد أبرز رواد الرواية والقصة القصيرة وشارك بالاحتفاء به عدد من النقاد والقاصّين العرب الذين تناولوا تجربته الإبداعية من مختلف جوانبها  .

كما فاز الريماوي مؤخرا بمسابقة التفرغ الإبداعي لعام 2011 عن مشروعه (قصص عمّان) وهي المسابقة التي تقدم لها فنانون وأدباء من مختلف مناطق المملكة  .

rasha200020@yahoo.com

 

 

 

 

 الخميس 22 -9- 2011
linksLeft
نرجو من القراء الكرام عدم الإساءة الى الكاتب أو الأديان أو المنظمات أو الهيئات، والإلتزام بمهنية التعليقات
خبرة العالمية
أسرع للاعلان